مأرب 360

شركة صافر: صيانة المصافي كانت ضرورية وسيعود الإنتاج كاملا خلال أيام

قال مسؤول في شركة صافر لعمليات الانتاج والاستكشاف، إن عملية الصيانة التي تجري حالياً لمصافي مأرب، كانت ضروري، وذلك بعد إيقاف انتاج المشتقات النفطية في المنشأة.

وقال “عبدالسلام العطير” مدير قطاع الإنتاج والعمليات في شركة صافر النفطية، في تصريح لموقع “مأرب 360″، إن عملية “الصيانة تم تأجيلها أكثر من مرة، وكان لا بد من القيام بها من أجل الحفاظ على المصافي ورفع قدرتها الإنتاجية إلى ١٠ آلاف برميل”.

وكان ناشطون قد انتقدوا قيام شركة صافر ومصافي مأرب بإيقاف الإنتاج بمبرر الصيانة في ظل الظروف التي تعيشها المحافظة والهجوم الحوثي المستمر على المحافظة.

وأضاف “العطير” “عملنا خطة من أجل تقليص مدة الصيانة وذلك بمضاعفة الأيادي العاملة، حيث أحضرنا المهندسين من الإجازات وبدأنا عملية الصيانة يوم ٣ نوفمبر”.

وأشار “العطير” إلى أن الفرق الفنية “أكملت اليوم صيانة وحدة إنتاج الديزل (السولار) والمازوت، وعادت لخط الإنتاج بدءاً من اليوم”.

وأضاف “العطير” أنه “خلال ٤ أيام بإذن الله سيتم الانتهاء من صيانة وحدة البترول وستعود المصفاة بشكل كامله للخدمة”، مؤكداً أن “العمل جار حسب الخطة بشكل متسارع، وسوف تعود المصافي للخدمة خلال عدة أيام بأداء اكبر”.

وتشهد محافظة مأرب أزمة خانقة في المشتقات النفطية، بعد توقف الإنتاج في مصافي مأرب في الأول من الشهر الجاري، وفشل فرع إدارة شركة النفط في مأرب في توفير المشتقات أو خزن احتياطي كافي للمحافظة.

شارك الموضوع
مأرب 360 - خاص

مأرب 360 - خاص

تابعونا على شبكات التواصل