مأرب 360

ضابط عسكري يودع ابنه الذي استشهد في مواجهة الحوثيين: رحلت مدافعاً عن الدين والثورة والجمهورية

كتب الضابط في القوات الحكومية “يحيى البحري نمران المرادي” منشوراً على صفحته في فيس بوك، يودع فيه ابنه الذي استشهد يوم أمس، في المعارك ضد ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران في أطراف مديرية “الجوبة” جنوبي مأرب.

وقال “يحيى البحري” وهو قائد عسكري في القوات الحكومية، في منشوره مخاطباً ابنه الشهيد “محمد”، “أستودعك الله يا قطعة من كبدي، استودعك الله شهيدا مجيدا مدافعا عن الدين والثورة والجمهورية”.

وأضاف “البحري”، “رحلت عنا وأنت منذ وجدت على هذه الدنيا لم أرفع يدي يوماً عليك حتى رحلت ولم تعصني أو تشيح بوجهك عني حتى يوما”.

وتابع “البحري” وهو يصف اللحظات التي أصيب فيها ابنه “كنت أحملك بين يدي وأنت جريح وكنت تنظر إلى عيوني ولم أرى حتى أنك كنت تتألم حتى لا توجع قلبي”.

وأضاف “البحري نمران”، “عزائي فيك أنك قدمت روحك فداء لدينك ووطنك وكرامتنا، فعند الله الملتقى ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم”.

وتخوض قوات الجيش والمقاومة مسنودين برجال القبائل من أسابيع مواجهات عنيفة على أطراف مديرية الجوبة جنوبي مأرب، لصد ميليشيا الحوثي التي تحاول السيطرة على المديرية والتقدم نحو مركز محافظة مأرب.

شارك الموضوع
مأرب 360 - غرفة الأخبار

مأرب 360 - غرفة الأخبار

تابعونا على شبكات التواصل