مأرب 360

مسؤول أممي يزور منزل محافظ مأرب والمناطق التي تعرضت لقصف ميليشيا الحوثي في حي الروضة

زار ممثل مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان في اليمن، “رينو ماري ديتال”، اليوم الثلاثاء، منزل محافظ محافظة “مأرب” اللواء سلطان العرادة، والمنازل الأخرى التي تعرضت لقصف ميليشيا الحوثي في منطقة “كرى” وحي “الروضة”.

واطلع المسؤول الأممي خلال الزيارة على حجم الدمار الذي خلفته الهجمات الصاروخية التي شنتها ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران على منزل محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة وعلى منازل النازحين في مدينة مأرب.

واستمع المفوض “ديتال” خلال زياراته الميدانية للمناطق التي تعرضت لقصف ميليشيا الحوثي خلال الثمانية الأيام الماضية في محافظة مأرب إلى شهادات أهالي منطقة كرى في مديرية الوادي وسكان حي الروضة للنازحين بمدينة مأرب عما تعرضوا له من قصف صاروخي همجي شنته الميليشيا عليهم مستهدفة النساء والأطفال والآمنين في منازلهم.


وتعرف المسؤول الأممي من المعنيين في محافظة مأرب على حجم الخسائر البشرية والمادية التي خلفتها الهجمات الحوثية المتواصلة على الأحياء السكنية ومخيمات وتجمعات النازحين ومنازل المواطنين في المحافظة خلال الفترة الماضية.


وعبر المسؤول الأممي، عن موقف الأمم المتحدة الرافض لكافة الأعمال العدائية التي تستهدف المدنيين وتهدد حياتهم وتعرضها للخطر، مجددا إدانته الشديدة للهجمات الأخيرة التي طالت منزل المحافظ العرادة ومنازل النازحين في مدينة مأرب.

ووصف “ديتال” هذه الهجمات بالجريمة الكارثية، معرباً عن أسفه لاستمرار سقوط الضحايا المدنيين من النساء والأطفال وتفاقم آثار الحرب المأساوية على حياة المدنيين.

وأشار المسؤول الأممي إلى أن زيارته لمحافظة مأرب تأتي في إطار عمل مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان في اليمن على رصد وتوثيق الانتهاكات المرتكبة بحق المدنيين في محافظة مأرب، وكشف كافة المنتهكين للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني في كل المحافظات اليمنية من صعدة إلى المهرة.

شارك الموضوع
مأرب 360 - غرفة الأخبار

مأرب 360 - غرفة الأخبار

تابعونا على شبكات التواصل