مأرب 360

نجاة القيادي البارز في المقاومة الشعبية الشيخ “علي بن غريب الشبواني” من محاولة اغتيال بتفجير سيارة مفخخة

نجا القيادي البارز في المقاومة الشعبية “علي بن حسن بن غريب الشبواني” اليوم الخميس، من محاولة اغتيال بتفجير سيارة مفخخة عند مرور موكبه على الخط الدولي بين محافظة “مأرب” ومدينة “العبر”.

وقال مصدر مقرب من الشيخ “بن غريب”، إن القيادي البارز في المقاومة الشعبية كان عائدا من إحدى الدول عبر السعودية، وعند خروجه من منفذ الوديعة تم تفجير سيارة مفخخة عند مرور موكبه على الخط الدولي.

وأضاف المصدر أن “بن غريب” نجا من التفجير، كما لم يصب أي من مرافقيه في الحادثة.

ويعد “بن غريب” أبرز القادة القبليين وقيادات المقاومة الشعبية في محافظة مأرب، التي وقفت في وجه تمدد ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

وكانت ميليشيا الحوثي قد استهدفت منزل “بن غريب” بثلاثة صواريخ باليستية على فترات متباعدة، ونجا من كل تلك الهجمات، بينما وقعت أضرار جسيمة في منزله خلال الهجوم الصاروخي الأخير الذي وقع مطلع يونيو الماضي.

شارك الموضوع
مأرب 360 - خاص

مأرب 360 - خاص

تابعونا على شبكات التواصل